الاثنين، 19 مارس، 2012

زى ما تسميها


الذين يخرجون من ذواتهم، لا ينجحون فى البقاء كذلك إلا قليلًا.
فلماذا إذن أهجر سوادى الأعظم!


0 تعليقات: